الرئيسية / أخبار عربية / أدهم نابلسي يكسب رهان “مش عيب”

أدهم نابلسي يكسب رهان “مش عيب”

14B6BACB-6D3B-4FEE-9553-2C6A2B265E47لم تحصد الأغنية الأخيرة للفنان الأردني أدهم نابلسي ملايين المشاهدات من فراغ واستمراريته بمنحى تصاعدي في اتجاه الإبداع المطلق لاستثمارٍناجحٍ في عشق الفنّ والرقي ماهي إلا دليل قاطع على أن نجوميته لم تأتي بمحض الصدفة حيث حرص أدهم على سلك كافة الدروب المؤدية إلى إبراز علو كعبه بالمجال الفني غناءً،ألحانا وتوزيعا دون أن يغفل عن عنصر إبهار الجمهور المترقب دائما لكل ما هو جديد باختياراته الذكية وتألقه المستمر إذ يحرص دائما على إرضاء محبيه ومن وثقوا بقدراته الفنية بتقديم الأفضل دائما ليؤكد أن بجعبته الكثير من الفكر الموسيقي والنضج الفني مع الحفاظ على لباقة شخصيته الفنية الراقية التي تواجه التردي المحيط بالاغنية الشبابية العربية.

“مش عيب” تحدي جديد وفريد من نوعه في مسار أدهم نابلسي الفني الذي خاض لأول مرة تجربة غناء شارة عمل درامي ، يتعلق الأمر بمسلسل “من الآخر” الذي يلعب بطولته النجم السوري “معتصم النهار” والنجمة اللبنانية “ريتا حايك ” بشراكة مع كل من “بديع أبو شقرا”، “سينتيا صاموئيل “،”جهاد سعد”، “مازن معضم “ومجموعة من الفنانين .
العمل من تأليف “إياد ابو الشامات ” وتم تصويره بإدارة المخرج “شارل شالالا ” وإنتاج شركة “الصباح إخوان” بالتعاون مع شركة “رايتكس”، وتدور أحداثه في قالب درامي تناسبت تفاصيله مع التتر الذي ختم مراحل الجمال والكمال وتوفرت فيه كل عناصر النجاح.
“مش عيب” رهان قوي على ذوق الجمهور العربي الذي يميل إلى الكلمة العميقة ببساطة غنائية ، عمق استطاع الشاعر “مازن ضاهر ” أن يصل إليه بكل حبكة وإتقان .

“مش عيب إنو نغلط بوجهات النظر نختلف ..
مين المتصالح مع حالو وقادر بالغلط يعترف
كلنا في عنا ذنوب كل مين على قده
بس الفرق مين اللي تاب ومين بعد بدو “

الأكبر من الخطأ هو عدم الإعتراف به، ومعظم المشاكل التي تواجه الأفراد يكون حلها في ثقافة الإعتراف،ثقافة ربما قد غابت عن الأغلبية الساحقة في مجتمعاتنا ولو أنها من شيم الكبار وخلق من أخلاق الأقوياء واختصار للخلافات التي تستهلك الطاقة الانسانية بل وتستنزفها ثم تسرق لحظات سعادتها.سعادة يبحث عنها الجميع لإشعال فتيل الفرح في القلب وقد يكون مفتاحها أقرب من كل شيئ ..اعتراف ،تصالح مع الذات وتوبة!

على المستوى الموسيقي اعتمد أدهم نابلسي على مقام الكرد أحد المقامات الشرقية التي تمتاز بالقدرة على إيصال الإحساس الداخلي للمستمع. مهمة تيسرت بوجود خامة صوت وإحساس عالي كاللذين يتميز بهما أدهم فأسفر تفاعلهما عن عظمة فنية قام لحنها على خمس جمل موسيقية تكرر كل منها مرتين سواء في الجزء الأول أو الثاني من الأغنية مع اختلاف في السرعة.
توليفة متكاملة ناسق بينها جوزيف ديمرجيان بتوزيع غني ومميز باختيار الآلات الموسيقية المناسبة سواء أثناء الغناء أو بالفواصل الموسيقية “الصولو “.في حين عمل على الميكس والماسترينغ “RedRamp”.
كليب الاغنية ظهر فيه جل نجوم “من الآخر ” اذ اقتبست مشاهده من المسلسل بمشاركة أدهم نابلسي الذي ظهر بلوك جديد لم يعهده به الجمهور ،لوك شبيه إلى حد ما من ذاك الذي اعتمده “معتصم النهار “بالمسلسل خاصة من خلال ارتدائه للنظارة وتسريحة شعره.

اليوم وعلى بُعد ساعات قليلة من بدأ عرض المسلسل يستمر أدهم نابلسي بحصد نجاح مش عيب إذ سجل عداد اليوتيوب أكثر من 3ملايين مشاهدة في مدة وجيزة، نجاح معهود من فنان قد يغيب ليعود بعمل أكثر قوة.فنان من طراز مخملي ذو نسيج إنساني لا متناهي الطموح عازم على النجاح مهما كان الدهليز الذي يقود إليه شائكا ووعرا.

احلام الإدريسي

عن cmslgn

شاهد أيضاً

3B5F1C50-79F1-4CEF-B52B-321E6C33B355

بكلمات مؤثرة عاصي الحلاني يستذكر والدته

عادل سميا – اوائل نيوز  استذكر فارس الغناء العربي عاصي الحلاني والدته الراحلة بطريقة مؤثرة …

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>