الرئيسية / أخبار خاصة / مكسيم خليل :” كما نجحت مع سيرين عبد النور و مي عز الدين، كذلك نجحت مع ماغي بو غصن”

مكسيم خليل :” كما نجحت مع سيرين عبد النور و مي عز الدين، كذلك نجحت مع ماغي بو غصن”

1 اندريه داغر

برع النجم مكسيم خليل في تقديم ادوار تمثيلة ادهشت العالم العربي، ولمع اسمه كواحد من ابرز النجوم العرب ،في مسيرته العديد من الاعمال الناجحة، وفي جعبته الكثير مما يرغب في تقديمه بعد، برز مكسيم كممثل خطير ونجح يايصال كل شخصية قدمها على الشاشة الى اكبر عدد من الجمهور العربي،وكانت اخر انجازاته التلفزيونية مسلسل” يا ريت” الذي حقق نجاحاً كبيراً،ومعه كان هذا اللقاء.

مكسيم خليل مبروك لك نجاح مسلسل “يا ريت “

 شكرا لك وهذه المبروك اقولها لكل فريق العمل لماغي بوغصن هذه الممثلة الرائعة والموهوبة و قيس الشيخ نجيب المبدع ، وكل ممثل شارك وبرع في تقديم دوره في هذا العمل من كبيرهم لصغيرهم.

هذه اول تجربة لك مع النجمة ماغي بو غصن ، كيف تلخصها؟

التجربة مع ماغي جيدة جداً ،انا في الحقيقة اهتم كثيراً للاصداء التي تصلني من الشارع ومن الناس مباشرة، والحمدالله كل هذه الاصداء حول المسلسل وحول ثنائيتي مع ماغي كانت جميلة “وهيدا شي كثير حلو”.

download

النقمة عليك كبيرة خصوصاً من الجنس اللطيف على خياناتك المتكررة لماغي بوغصن “جنا” في المسلسل طبعاً؟

بالرغم من هذه النقمة التي تتحدث عنها انا سعيد جداً بأن الناس كرهت الشخصية التي قدمتها في “يا ريت” ، انا في النهاية كممثل لم اقل للناس احبوني في هذه الشخصية ،انا اقول لهم أحبوا ادائي وأحبوا كيف قدمت الدور،على كل الاحوال هناك جزء من النساء يعشقن هذا النوع من الرجال ،انا في طريقة عملي احاول دائما ان اقدم اشياء جديدة لا تشبهني ، التحدي الكبير ان نقدم ادوار لا تشبهنا ونقنع الناس فيها.

المقارنة كانت كبيرة بينك وبين قيس الشيخ نجيب والناس تعاطفت معه اكثر منك.

 اذا الناس لم تتعاطف مع قيس الشيخ نجيب “رامي” في المسلسل فهذا يعني اننا نعيش في مشكلة حقيقية في الوطن العربي، وجود الشخصية التي يقدمها قيس في العمل ضرورية في حياة الكثير من الناس ،وجود صديق الظل و الحبيب المخلص من ضروريات الحياة والا على الدنيا السلام ، امّا انا فدوري في هذا المسلسل يقع في المقلب الاخر”اياد موجود في الجانب اللي بيعمل قلق للناس” وهذه الادوار تستهويني كثيراً.

سبق لك وقدمت في مصر دور الشرير مع رغدة ومي عز الدين ومحمود عبد العزيزعبر مسلسل “الشك”، وقدمت ايضاً ادوار الشاب اللطيف العاشق الجميل،كممثل اين تكمن المساحة الأكبر للعطاء؟

احياناً الكتابة تلعب دورها في هذا الموضوع، فالمسلسلات التي تتواجد فيها كمية كبيرة من ادوار الشر تُكتب بعناية اكبر وهذا ما يجعل الممثل يستمتع اكثر بتقديم الادوار السلبية بسبب الحبكة الموجودة فيها،وهذا لا يعني ابدا ان الشخصيات الايجابية لا تمتلك في داخلها ابعاد وطبقات من المشاعر ، واذا كانت مكتوبة بطريقة صحيحة تكون اهم بكثير من الشخصيات السلبية.

11342_Reet080616

 هذه السنة سمعنا الكثير من الانتقادات بحق الدراما المشتركة”البان-اراب”، هل لا تزال هذه التجربة مرغوبة وهل لا يزال عمرها طويلاً؟

لا احد يستطيع ان يقدّر الى اي مدى ستعيش هذه التجربة، ولكن ما اود ان اقوله أن عمر الاعمال المشتركة قديم وهي ليست بفكرة جديدة انما يتم تنفيذها بطريقة جديدة ومعاصرة ،ولكن يتم في بعض الاحيان تقديمها بشكل غير منطقي لا تلامس الواقع الذي نعيشه ، الواقع اليم جداً وشائك جداً ولا نتجرأ على ملامسته بدقة والاّ تقع مشكلة كبيرة.

  تقصد الشق السياسي للموضوع؟

اقصد الشق السياسي والامني والاجتماعي .

في سوريا تحديداً عندما يتكلم الفنان في السياسة يتم وضع اسمه على الائحة السوداء ، ان كان من جهة المعارضة او الموالاة على حد سواء؟

 لا مشكلة لدي ان تم وضع اسمي على اللائحة السوداء او في خانة الفيتو ، عندي مشكلة بيني وبين نفسي اذا لم اكن متصالحاً مع نفسي، المهم عندما اجلس في المنزل لوحدي ان اكون مرتاح البال، المهم عندما اضع رأسي على مخدتي ان اعرف انني اقف مع الناس المظلومة وليس الناس التي تمتلك المال او رجال السياسة التي لا تبحث الا عن مصالحها.

MAXIM-KHALIL-2

في العودة الى الفن،هل سنراك السنة المقبلة بعمل عربي مشترك جديد؟

حاليا انا مستمتع بنجاح “يا ريت” و لا اعمال جديدة مشتركة اوحتى سورية بحتة ،الاعمال الرمضانية انتهت وكميات الانتاج كانت كبيرة جداً هذا العام ، سنأخذ فترة استراحة قبل المباشرة او التفكير في الخطوات المقبلة.

هل انت مع ظاهرة تكرار الثنائيات ،و هل سنراك مع ماغي بو غصن مجدداً؟

 انا لا احب تكرار الثنائيان بطريقة مباشرة، فالبرغم من النجاح الذي حققناه سيرين عبد النور وانا في مسلسل روبي ،ورغم كل الضجة التي حصلت وقت عرض المسلسل رفضت اربع او خمس نصوص مع سيرين “ما اشتغلناهن” لانني لا احب التكرار المباشر ، ونفس الامر حدث معي ومع مي عز الدين بعد مسلسل “الشك” وايضاً فضلت تاجيل الموضوع، انا افضل دائماً ترك مسافة زمنية طويلة قبل ان اعاود الوقوف امام ممثلة شكلت معها ثنائياً ناجحاً كي ينسى المشاهد ما قدمناه ولكي يرانا بنظرة جديدة مختلفة في الاعمال الممكن تقديمها في المستقبل، وكذلك هذه السنة بالرغم من نجاح تجربتي مع ماغي بو غصن في مسلسل “يا ريت” الا انني لن اكرر تجربتي معها في الوقت الحالي حتى اذا عدنا واجتمعنا في مسلسل جديد بعد فترة  ياخذ نفس الضخة والنجاح الذي حصده مسلسل “يا ريت ” ، كما نجحت مع سيرين ومع مي ، كذلك نجحت مع ماغي ولكنني وكما قلت سابقاً افضل عدم تكرار الثنائيات في وقت قريب ومباشر لكي يتشوق الجمهور لنا.

على من تقع عينك من النجمات اللبنانيات في رمضان المقبل؟

يضحك ويقول:” والله بدك تسال مين عينها عليي” .

مكسيم هل تفكر بتقديم عمل مسرحي ؟

احب المسرح كثيراً ولكن المسرح اللبناني يختلف تماماً عن المسرح السوري،انا خضت هذه التجربة في لبنان عبر مسرحية “تيكي كارديا” ، قدمناها على مسرح بابل مع مجموعة من الشباب وكانت من انتاجي واستطعت من خلالها اكتشاف توجه الجمهور اللبناني المختلف تماما عن توجه الجمهور السوري، في الوقت الراهن لا استطيع ان اقدم مسرحية لا تلامس الوضع السياسي الذي نعيشه في المنطقة العربية،وهذا الامر صعب التنفيذ.

 13553243_10153517437136574_1132865386_n

عن cmslgn

شاهد أيضاً

77552A76-E368-4A18-9396-FFD509D20F8A

خاص – هل يهاجر مروان خوري من لبنان؟

عادل سميا – اوائل نيوز  علمت مصادر اوائل نيوز ان النجم اللبناني الشامل مروان خوري …

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>